متعة الموائد

طبيب مصري يتهم الطباشير الطبي بالتسبب في ظهور حساسية اللبن

0
الطباشير الطبي مسؤول عن الاصابة بحساسية الحليب

اتهم الدكتور “مجدي بدران” عضو الجمعية المصرية للحساسية والمناعة الطباشير الطبي عديم الغبار في تسببه في إصابة الأطفال بحساسية اللبن. وذكر بدران أن الأبحاث العلمية الحديثة قد أكدت دور الطباشير الطبي الذي يستخدم في الفصول الدراسية في المساعدة في الإصابة بحساسية اللبن نظراً لاحتوائه على الكازين وهو بروتين اللبن الرئيسي.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط (أ س أ) نقلاً عن بدران أن ظهور حساسية اللبن عند الأطفال متمثلة في الكحة وضيق التنفس عند الأطفال في المدارس قد استرعى انتباه الباحثين في البحث عن هذه المشكلة على الرغم من امتناع هؤلاء الأطفال عن تناول اللبن نظراً لعلاجهم من حساسية الحليب. حيث أشار الباحثون إلى أن الطباشير الطبي يحتوي جزء منه على الكازين الذي يساعد في ظهور أعراض حساسية اللبن.
وأوضح بدران أن بعض بروتينات اللبن لها دور في إعداد الجسم للإصابة بمرض السكري لوجود تشابه في التكوين البنائي بين جزيئات هذه البروتينات وخلايا البنكرياس المصنعة لهرمون الانسولين, حيث يحدث في بعض الحالات أن يبدأ الجهاز المناعي بالجسم في تدمير خلايا تصنيع الإنسولين التباساً عليه بأنها بروتينات اللبن, وبالتالي يصاب الطفل بالسكري.

طفل مصاب بحساسية الحليب
طفل مصاب بحساسية الحليب

.responsive1 { width: 320px; height: 50px; }
@media(min-width: 272px) { .responsive1 { width: 200px; height: 200px; } }
@media(min-width: 220px) { .responsive1 { width: 200px; height: 200px; } }
@media(min-width: 176px) { .responsive1 { width: 125px; height: 125px; } }
@media(min-width: 240px) { .responsive1 { width: 200px; height: 200px; } }
@media(min-width: 320px) { .responsive1 { width: 234px; height: 60px; } }
@media(min-width: 480 px) { .responsive1 { width: 350px; height: 50px; } }
@media(min-width: 1024px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 600px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 800px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 540px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 1080px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 768px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }
@media(min-width: 720px) { .responsive1 { width: 468px; height: 60px; } }

(adsbygoogle = window.adsbygoogle || []).push({});

وأشار بدران إلى أن الحساسية قد تظل كامنة لمدة تصل إلى 7 سنوات قبل أن تظهر في أعراض مرضية, ويستمر الإصابة بالحساسية أو تتوقف. ونوه بدران إلى حتمية ملاحظة الآباء أي تغير عرضي ينشأ عن تناول الألبان لأطفالهم.

موقع فوائد
Loading...