فوائد الفستق الحلبي، 5 اسباب تدفعك لأكله من بينها الرجيم والجنس

0 21٬605

ليس لديك وقت كاف؟ اقرأ من هنا فوائد الفستق باختصار. يعتبر الفستق من المكسرات الغنية بالمكونات الغذائية الصحية المفيدة للقلب وللجسم. فهو يحتوي على الألياف والأحماض الدهنية الصحية والبوتاسيوم والبروتين والمغنيسيوم وفيتامين ك وعدد من المركبات الغذائية الأخرى. ويميز الفستق باللونين الأخضر والأرجواني مركبين مضادين للأكسدة هما اللوتين والأنثوسيانين. وقد أظهرت العديد من الدراسات دور الفستق في صحة القلب ومقاومته للالتهابات وتنظيم مستوى السكر في الدم وقد يعمل على المحافظة على وزن الجسم ومستويات الدهون الثلاثية والكولسترول. هذا بالطبع إذا ما تم تناوله باعتدال. و فائدة الفستق للصحة كبيرة وسنتعرف هنا على فوائد الفستق الحلبي و الفستق والرجيم الغذائي.

القيمة الغذائية للفستق

الفستق غني بالسعرات الحرارية، حيث تحتوي حفنة الفستق بدون قشر (49 حبة) على 161 سعر حراري.

توفر حفنة الفستق نحو 12% من الاحتياج اليومي للبروتين.

الفستق غني بفيتامين هـ وفيتامين ك. كما يحتوي على العديد من مركبات فيتامين ب مثل الثيامين وفيتامين ب6 والفولات والريبوفلافين.

الفستق يحتوي على العديد من المعادن مثل الحديد والكالسيوم والمنجنيز والفوسفور والبوتاسيوم والنحاس والمنجنيز والسيلينيوم.

توفر حفنة الفستق حوالي 12% من الاحتياج اليومي للالياف.

يحتوي الفستق على العديد من اقوى مضادات الاكسدة مثل فيتامين هـ والمغنيسيوم والسيلينيوم والفلافونويدات.

فوائد الفستق الحلبي

في دراسة عالمية أجريت عام 2007 أكد العلماء أن الفستق يعمل على خفض الدهون والكولسترول السيء في الدم والتي هي أهم عوامل الخطر في الإصابة بأمراض القلب. ويتسبب الكولسترول السيئ LDL في حدوث تراكمات على جدران الأوعية الدموية مسببة فيما بعد مشاكل في القلب. وتعمل مضادات الأكسدة المتوفرة في الفستق مثل الجاما توكيفرول وهي أحد أشكال فيتامين هـ واللوتين والبيتا كاروتين والذي يتحول في الجسم إلى فيتامين أ على الحد من الترسبات على جدران الأوعية الدموية.

ثمة دراسة كانت الأولى من نوعها عام 2012 من قبل الباحثين في مركز بيلتسفيل لأبحاث التغذية في ميرلاند أشارت إلى أن تناول الفستق بصورة منتظمة باعتدال يمكن أن يؤثر بصورة إيجابية على المحتوى البكتيري للجهاز الهضمي. حيث أكد العلماء أن الفستق يعمل على زيادة محتوى البكتريا المفيدة (البرويوتيك) في الأمعاء. (الفستق يوفر بيئة جيدة لعمل القولون).

أكدت دراسة تركية أجريت من قبل الباحثين في جامعة أتاتورك أن تناول الفستق يعمل على زيادة القدرات الجنسية لدى الرجال حيث نصح العلماء بتناول بضع حبات فستق يومياً لثلاث أسابيع للتخلص من مشكلة الضعف الجنسي. وأكدت نتائج هذه الدراسة زيادة معدلات الانتصاب والرغبة الجنسية والسعادة والشعور بالراحة عند من تناولوا الفستق. (الفستق يقضي على الضعف الجنسي لدى الرجال).

تقول طبيبة الأسرة الأمريكية “كريستي ليونج Kristie Leong” أن الفستق بالرغم من احتوائه على سعرات حرارية عالية إلا أنه يحتوي على الكثير من الألياف الغذائية والدهون غير المشبعة التي تعطي الإحساس بالشبع لفترة طويلة. وتنصح ليونج بتناول الفستق كوجبة خفيفة. وفي دراسة أجريت عام 2012 أكدت على أن تناول المكسرات بشكل عام بانتظام وباعتدال يؤدي إلى زيادة واضحة في مستويات الصحة وانخفاض والوزن. فتشير نتائج الدراسة إلى أنها تعمل على زيادة مستوى الكولسترول الجيد HDL. وأكد العلماء الذين أجروا الدراسة بجامعة لويزيانا للزراعة أن المكسرات والتي من بينها الفستق تعمل على خفض وزن الجسم وكتلة الجسم ومحيط الجسم. كما وجدت هذه الدراسة انخفاض مشاكل التمثيل الغذائي بنسبة 5% بين من يتناولون المكسرات عن غيرهم وترتبط متلازمة سوء التمثيل الغذائي بزيادة مخاطر بعض الأمراض مثل السكتات الدماغية وأمراض القلب والسكري. (آكلو المكسرات أقل عرضة لزيادة الوزن والأمراض)

الفستق وفير جداً بفيتامين ب6 والذي له أثار واسعة على الجهاز العصبي فهو يعمل على توصيل الأحماض الأمينية إلى المخ ليعمل بشكل جيد بجانب أنه يلعب دوراً حاسماً في تكوين المايلين والذي يساعد الأعصاب على استقبال وترجمة الرسائل أو الإشارات من المخ بسرعة قصوى. وعلاوة على ذلك, فإن الفستق يعمل على تخليق السيروتونين والأدرينالين والإينريفين وحمض الجاما أمينو بيوتريك وهو من الأحماض الأمينية التي تعمل على تهدئة نقل النبضات العصبية في جميع أنحاء الجهاز العصبي.

وهناك العديد من الفوائد الغذائية الأخرى, فثمة دراسة حديثة قد أجريت لتقييم علاج الصفراء بواسطة الفستق في الطب الشعبي الأردني حيث انخفضت بشكل كبير أعراض الصفراء عند الفئران عند حقنها بماء الفستق.

اترك تعليق

avatar
  اشتراك  
نبّهني عن
انتظر من فضلك...

اشترك ليصلك كل جديد

إذا كنت ترغب أن يصل إليك كل جديد في الموقع، أدخل فقط اسمك وبريدك الإلكتروني لتكون أول من يصل إليه مقالاتنا.
لقد قرأت شروط الاستخدام وأوافق عليها.
اشترك الآن